الخبر من المصدر : أضغط هنا

نجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، في كشف ملابسات وتفاصيل واقعة العثور على جثة ربة منزل عارية داخل جوال صندوق قمامة وبها آثار خنق وضرب بمنطقة الرأس بالحي الـ11 بدائرة قسم شرطة ثان أكتوبر، حيث تبين أن وراء ارتكاب الجريمة تاجر أثاث عشيق المجني عليها لسرقتها أموال من ملابسه أثناء ممارسة الرذيلة.

كانت البداية بتلقي المقدم مصطفي كمال رئيس مباحث قسم شرطة ثان أكتوبر بمديرية أمن الجيزة إشارة من غرفة عمليات النجدة مفادها تلقيها بلاغا من الأهالي بالعثور على جثة أحد الأشخاص داخل جوال ملقاة بأحد صناديق تجميع القمامة بالحي ال11 بدائرة القسم، وعلي الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلي محل البلاغ وجري فرض كردون أمني بمحيط العثور على الجثة والتي تبين من الفحص أنها لربة منزل عارية داخل جوال، وجري نقل الجثة إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة، وبعمل التحريات تبين أن المتوفاة ربة منزل متزوجة مبلغ بتغيبها وأن وراء ارتكاب الجريمة تاجر أثاث تربطه علاقة غير شرعية معها وأنه أثناء ممارسة الرذيلة معها قامت المجني عليها بسرقة أموال من ملابسه وعقب اكتشافه واقعة السرقة قام بالتشاجر مع المجني عليها وضربها بقطعة خشبية "ملة سرير" وخنقها بإيشارب حتي الموت ثم حمل الجثة داخل جوال وتخلص منها بصندوق قمامة محل العثور عليها.

وعقب تقنين الإجراءات واستصدار إذن مسبق من النيابة العامة أمكن ضبط المتهم واقتياده إلي ديوان القسم وبمواجهته أقر بارتكاب الواقعة علي النحو المشار إليه، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة والعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات ولا تزال التحقيقات مستمرة.

أخبار متعلقة