خبير: البورصة تعانى من شح بالسيولة أدت لتراجعات جماعية وحركة عرضية
الخبر من المصدر : أضغط هنا

قال سعيد الفقى خبير اسواق المال ، انه اغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية عند مستوي 12012 نقطة وسط صعود منفرد للتجاري الدولي ، و تحركات عرضية لمؤشرات البورصة والمصرية خلال تداولات الاسبوع .

واضاف انه تحرك للمؤشر الرئيسي بين مستويات 12000 الي 12100 نقطة ،واختراق هذا المستوي يفتح الطريق لاستهداف 12500 وذلك متوقف علي اداء الاسهم القيادية اللتي تقف اغلبها علي مناطق مقاومة فاصلة اختراقها يأهلها للصعود .


واشار الى الحركة العرضية التي يمر بها السوق نتيجة لضعف السيولة ومؤشرات العزم حيث ان السيولة المتاحة لا تسمح بالصعود الجماعي لغالبية الاسهم ونلاخظ حدوث دوران لرأس المال السوقي وصعود انتقائي لبعض الاسهم .


واشار الى انه من المتوقع اختراق مستوي 12100 نقطة واستمرار صعود الاسهم القيادية والتي سوف تدفع المؤشر ألرئيس لمستويات 12500 نقطة.

تراجعت مؤشرات البورصة بختام تعاملات الأسبوع ؛ الخميس، وخسر رأس المال السوقي 4.3 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 768.354 مليار جنيه.

وانخفض مؤشر "إيجي إكس 30" بنسبة 0.4 % عند مستوى12012 نقطة، وهبط مؤشر "إيجى إكس 50" بنسبة 0.79% عند مستوى2289 نقطة.

وهبط مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة "إيجى إكس 70 متساوى الأوزان" بنسبة 1.18% عند مستوى2234 نقطة، وهبط مؤشر "إيجى إكس 100 متساوى الأوزان" بنسبة 1.14% عند مستوى3277 نقطة.